ايجى معلومات _ Egy-ma3lomat ايجى معلومات _ Egy-ma3lomat
random

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

علاج حموضة المعدة والارتجاع بالاعشاب


الحموضة وارتجاع المرئ وحرقة الصدر: الأعراض والعلاج والعلاجات المنزلية

علاج حموضة المعدة والارتجاع بالاعشاب


نظرة عامة عن الموضوع

يوجد الكثيرون من الأشخاص الذين يعانون من مشاكل الجهاز الهضمي ولا سيما ما يتعلق بإلتهابات المعدة والحموضة أو ما يسمى ارتجاع المريء أو حرقة المعدة أو حرقة الصدر، وهي شكوي كثيرًا ما ترد علي أسماع العامة مما يضطر بعض الأشخاص إلي اللجوء للطبيب أو الصيدلي لإسعافهم، ولكن تري هل يدرك الجميع معني هذه الشكوي؟، وأسبابها، أو المفهوم الصحيح للحموضة أو الارتجاع؟ ، وهل هناك وعي تام لهذه المشكلة المرضية وارتباطها بأمراض أخري أو تتشابه أعراضها مع أعراض أمراض أخري؟ وهل بإمكان أي شخص يعاني من تلك المشكلة التفرقة بينها وبين ما تشابه لأعراض أمراض أخري؟

حقيقة؛ هناك العديد من التساؤلات التي يجب الإجابة عليها فيما يخص مشكلة الحموضة وأعراضها وكيفية علاجها وطرق الوقاية من الإصابة بها وتجنبها، كما أنه ينبغي علي كل من يعاني من أعراض الحموضة وإلتهابات المعدة أو ارتجاع المريء أن يكون قادراً علي التفرقة بينها وبين أعراض الأمراض الأخرى مثل أمراض القلب كالذبحة الصدرية أو قصور الشريان التاجي.

كما أن الوقوف علي المفهوم الحقيقي والواضح لمشكلة الحموضة ومسبباتها وأعراضها يساهم بشكل قوي في علاجها أو الوقاية منها، فالوعي بالشئ وادراكه وادراك عواقبه والمشاكل المترتبة عليه يساعد في التصدي له ولأثاره الضارة المرتبطة به.


ولتوضيح الأمر ينبغي التفرقة بينارتجاع المراري ( العصارة الصفراوية)، وارتجاع الحمضي ( حمض الهيدروكلوريك) حيث يتم الخلط بين العرضين ويصعب علي الكثيرين الفصل بينهما وذلك للتشابه الكبير في أعراضهما.

وهذا ما سوف نتناوله في هذا المقال، حيث نقف علي مفهوم الحموضة الصحيح ونتطرق إلي الأسباب الحقيقية سواء المرتبطة بالعادات والسلوكيات الغذائية كن قبل الأشخاص أو العوامل المتعلقة بأمراض ما، كما نعرض سبل العلاج سواء الدوائية أو الطبيعية والمنزلية.


محتويات المقال


مفهوم الحموضة

العوامل المسببة للحموضة 


أعراض الحموضة

علاج الحموضة

العلاجات المنزلية( بالأعشاب ) للحموضة



مفهوم الحموضة (Acidity)


حتي ندرك أبعاد المشكلة ومدي خطورتها وكيفية التصدي لها، يجب أولاً أن نجيب علي هذا السؤال : ما هي الحموضة؟.


عندما نتناول الطعام يذهب إلى المعدة من خلال المريء، يوجد بالمعدة غدد معدية تفرز الغدد المعدية هذه حمضًا ، هذا الحمضله أهمية كبيرة لهضم الطعام، وعندما تفرز الغدد المعدية حمضًا أكثر مما تحتاجه المعدة لعملية الهضم ، فإنك تميل إلى الشعور بحرقان تحت عظام الصدر في منطقة الفؤاد أو ما يسمي بمنطقة فم المعدة، هذه الحالة يطلق عليها لفظ الحموضة بالمفهوم الشائع.


الحموضة يطلق عليها أيضًا الارتجاع الحمضي أو ارتجاع المري أو حرقة في المعدة ، وهذه الحالة يتم الشعور بها حول الجزء السفلي من الصدر وهي حالة شائعة تحدث عندما يتدفق حمض المعدة أو يصعد إلي قناة مرور الطعام والتي يطلق عليها اسم المريء ويعد أكثر أعراض الارتجاع الحمضي شيوعًا هو الإحساس بالحرقان والألم في منطقة الصدر ، وعلي الرغم أن معظم الناس يعانون من الألم ، إلا أنهم لا يدركون أن نمط الحياة السيئة معيشياً أو غذائياً هي السبب الرئيسي وراء الحموضة .


هذا من جانب فيما يخص ارتجاع حمض المعدة، وهناك شق آخر للحموضة يتمثل في ارتداد او ارتجاع العصارة الصفراوية وهو ما يسمي بالارتجاع المراري، ينبغي مبدئياً أن نوضح ماهية العصارة الصفراوية (الصفراء)، حيث يتم انتاجها في الكبد وتتدفق عبر قنوات تدعي القنوات المرارية متجهة إلي الاثني عشر وهو الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة متصلة بالمعدة، تقوم الصفراء بدور مهم في هضم الدهون وتفتيت الطعام وهضمه أيضاً وتنقية الجسم من السموم، وفي هذا السياق تقوم الصفراء أيضا بالارتجاع أحيانا الي المعدة مسببة الحموضة، ويصاحب الارتجاع المراري ارتجاع حمضي معدي بالضرورة، وعن كيفية حدوث الارتجاع الصفراوي أو المراري فيتم عندما يتحرك الطعام من المعدة الي قناة الاثني عشر ليتم اختلاطه بالصفراء ونظرا لضعف صمام الاثني عشر أو ارتخاءه فيحدث ارتجاع نسبي للعصارة الصفراوية إلي المعدة مسبباً التهابات وقرحة بالمعدة وبالتالي ارتفاع نسبة حمض المعدة وفي النهاية تحدث الحموضة وأعراضها .


قد تؤدي الحموضة المزمنة إلى مخاطر خطيرة تشمل: 

تلف المريء؛


المريء هو القناة بعد البلعوم التي تربط الفم بالمعدة، عندما يتحرك الحمض مرة أخرى ويدخل المريء ، فإنه يمهد الطريق لقرحة المريء والتهاب المريء

زيادة خطر الإصابة بسرطان المريء ؛ وهو أكثر احتمالًا إذا كان لديك تاريخ من الحالة في الأسرة.

يمكن أن يتسبب ارتجاع الحمض في تآكل مينا الأسنان ويؤدي بدوره إلى تسوس الأسنان.



العوامل المسببة للحموضة


بعد معرفة كيف تحدث الحموضة، ينبغي الوقوف علي الأسباب الحقيقية للحموضة، يعتبر السبب الرئيسي للحموضة هو الإفراط في إنتاج الأحماض في المعدة عن طريق الغدد المعدية، وارتجاع العصارة الصفراوية إلي المعدة.


وحدوث هذا السبب الرئيسي يتوقف علي عدة عوامل كما يلي :

1- النمط الغذائي السيئ والغير سليم ويتمثل ذلك في :


عدم انتظام الوجبات مما يتسبب في اضطراب افراز الغدد المعدية للحمض

تناول الطعام قبيل النوم أو الاستلقاء بعد الأكل

الإفراط في تناول الطعام بصفة عامة

تناول الطعام الذي يحتوي علي توابل حارة بكثرة

تناول كميات كبيرة من ملح الطعام


2. الافراط في تناول بعض المواد الغذائية؛


كبعض المشروبات مثل الشاي والقهوة والمشروبات الغازية .

الإكثار من تناول الحلويات والأطعمة السكرية.

تناول الأطعمة الحارة للغاية وكثيرة التوابل الحارة.

تناول الأطعمة الغنية بالدهون مثل البيتزا والكعك والمقليات يمكن أن تسبب الحموضة.



3. الآثار الجانبية لبعض الأدوية المؤقتة وكذلك بعض الأدوية التي تستخدم دون استشارة طبيب


ويشمل أدوية مثل

أدوية مضادة للإلتهاب اللاسيترويديةNSAIDs وبعض أدوية التهابات العظام الأخري

بعض أدوية ارتفاع ضغط الدم

بعض المضادات الحيوية

أدوية الاكتئاب والقلق والأمراض النفسية



4. أمراض واضطرابات المعدة نفسها مثل مرض الجزر المعدي المريئي ، والأورام ، وقرحة المعدة وغيرها.



5. وهناك بعض الأسباب التي أشارت إليها بعض الأبحاث مثل :


الافراط في تناول الاطعمة الحيوانية والابتعاد عن الأطعمة النباتية

الإجهاد المفرط

عدم أخذ قسط وافي من النوم

التدخين بشتي أنواعه 

عدم ممارسة الرياضة البدنية


كما يمكن أن يؤدي الإفراط في شرب الكحول إلى الحموضة.

وتعتبر الحموضة عرض شائع لدي بعض المرضي الذين يعانون من أمراض الربو وداء السكر واضطرابات الأنسجة الضامة أو متلازمة زولنجر إليسون والتهابات العظام، وكذلك الحوامل والنساء في سن اليأس، والأشخاص الذين يعانون من السمنة.


أعراض الحموضة


تختلف أعراض الحموضة من شخص لآخر، لكن أكثر أعراض الارتجاع الحمضي شيوعًا هو ألم الصدر وحرقان بمنطقة الصدر من أسفل صعوداً لأعلي ، إلا أن هناك أعراضًا أخرى غير شائعة تتمثل فيمايلي:

حرقان وألم في المعدة

حرقان وألم في الحلق

صعوبة في البلع أو الإحساس بأن الطعام عالق في الحلق

كثرة التجشؤات بدون سبب واضح

حرقان وألم في الصدر وضيق في التنفس

الشعور بطعم حامض أو مر بالفم

ثقل ما بعد الوجبات، واضطرابات هضمية، عسر هضم، وانتفاخ

غثيان وميل للقئ

إمساك

رائحة الفم الكريهة


وعندما تكون الحموضة مزمنة وشديدة تتمثل أعراضها فيما يلي :


ألم أو انزعاج مستمر ينتقل من المعدة إلى الصدر وأحياناً إلي الحلق.

الانزعاج المزمن في الجزء العلوي من البطن والشعور بالإمتلاء واضطرابات بالقولون.

كما أن البراز الدموي أو الأسود يعتبر من أعراض الحموضة المزمنة وقد يعقبه نوبة من الإسهال.

ومن الأعراض الملحوظة أيضاً سعال جاف ، أو بحة في الصوت ، أو التهاب مزمن في الحلق

ويعتبر فقدان الوزن دون سبب واضح عرضاً من أعراض الحموضة المزمنة.

وعلي الرغم من أن أعراض الحموضة في الصدر يتم تشخيصها على أنها حموضة في معظم الأحيان ، إلا أنت من المستحسن زيارة الطبيب إذا كانت الأعراض مستمرة حينها سيقوم الطبيب بالتشخيص إما عن طريق إجراء أشعة سينية للمريء والمعدة أو بالمنظار العلوي للجهاز الهضمي لإستكشاف بطانة المرئ والمعدة ومن ثم يقترح العلاج المناسب.


علاج الحموضة 


بعد زيارة الطبيب، يتم التشخيص وفقاً للأعراض الظاهرة أو بعض الفحوصات سواء أشعة أو منظار، لتحديد المشكلة إذا كانت حموضة هي أو اذا كانت مضاعفات وأعراض لمشاكل مرضية أخري، وفي حالة تأكد الطبيب من كون التشخيص حموضة وارتجاع حمضي ، سيتم وصف مضاد للحموضة يحتوي على أياً من هذه العناصر الألومنيوم أو الكالسيوم أو الماغنيسيوم.



وقد يقترح الطبيب أيضًا استخدام بعض أدوية حجب الهيستامين (حاصرات مستقبلات H2) مثل السيميتيدين والنيزاتدين والفاموتيدين.

وإذا كانت الحالة شديدة نوعاً ما، يمكن وصف مثبطات مضخة البروتون

أما إذا كانت الحالة شديدة للغاية ، فقد يقترح الطبيب التدخل الجراحي لتقليل إنتاج الحمض في المعدة.


وبخلاف الارتجاع الحمضي، لا يمكن السيطرة على الارتجاع المراري عادةً بإحداث تغييرات في النظام الغذائي أو نمط الحياة. يتضمن العلاج تناول الأدوية، أو الخضوع لجراحة في الحالات الشديدة.


العلاجات المنزلية (بالأعشاب) للحموضة

علاج حموضة المعدة والارتجاع بالاعشاب


قد يتعرض بعضنا إلي الحموضة وحرقة المعدة نتيجة لظروف ما بغض النظر عن السبب، فيلجأ البعض إلي تجنب الأدوية لما لها من أضرار علي الكليتين ولها بعض الأثار الجانبية الغير مرغوبة ولا سيما للرجال، لذا يلجأ البعض إلي التعافي بطرق تقليدية أو بعض الوصفات المنزلية المتاحة.

وتتضمن بعض العلاجات المنزلية (بالأعشاب) لعلاج الارتجاع الحمضي ما يلي.

طرق طبيعية ( أعشاب ) أفضل لعلاج أحماض ارتجاع حرقة المعدة.

- ماء جوز الهند: تناول كوبين على الأقل يوميًا يساعد علي تهدئة المعدة والإلتهابات. 

- عصير البطيخ: يمكنك تناول كوب من عصير البطيخ مع وجبة الإفطار، لما له من تأثير ملطف ومضاد للحموضة ويساعد علي الهضم.

- المستكة، يمكن أخذ القليل من المستكة المطحونة ومزجها بكوب من الزبادي فلها تأثير قوي للقضاء على الحموضة والتهابات المعدة.

- عصير الرمان، إذ يمكن تناول القليل منه بعد الوجبات بنصف ساعة، يساعد علي التلطيف وتقليل أعراض الحموضة

- عصير الليمون، علي الرغم من أنه مختلف عليه، إلا ان بعض التجارب تفضل تناوله قبل الغداء بنصف ساعة مع قليل من السكر والنعناع حيث يساعد علي الارتياح من شدة الأعراض.

-تناول كوب من الزبادي يساعد على تقليل عدم الارتياح حيث يحتوي الزبادي على حمض اللاكتيك الذي يعمل على تخفيف الحموضة في المعدة.

- أوراق الريحان أو غليها في الماء وشربها بشكل متكرر يساعد على الحد من ارتجاع الأحماض.

- الماء الفاتر، يساهم في القضاء علي التهابات المعدة وله تأثير ملطف ومضاد للحموضة.

- الموز والخيار ، من المعروف أنها تعطي راحة فورية من الحموضة نظراً لاحتوائها علي نسبة عالية من السوائل والألياف.

- القرنفل ، يساعد مضغ فص منه علي تقليل أعراض الحموضة، ومضاد الإلتهابات ومطهر قوي لميكروبات المعدة.

-الزنجبيل ، يستخدم في الطهي لما له من فوائد صحية عديدة، كما أنه يمكن غليه وشربه حيث يعمل كمضاد التهاب قوي ويساعد علي الهضم، ويساعد في القضاء على مشاكل الهضم.

- الكمون علاج رائع للحموضة، قم بمضغ بعض الكمون أو غلي ملعقة صغيرة من الكمون في كوب من الماء. اغلي حتى ينخفض ​​الماء إلى النصف. اشربه على معدة فارغة، وله تأثير كبير على حرق الدهون لمن يعانون من السمنة.

- خل التفاح، ملعقة صغيرة مع كوب من الماء كل صباح على معدة فارغة يساعد في الحد من الحموضة والتهابات المعدة.

- العرقسوس، من الأعشاب التي تساعد في القضاء علي التهابات المعدة وتساعد في عملية الهضم وتقلل من أعراض الحموضة، ولكن يحذر استخدامه بكثرة لمن يعانون من الضغط.

- بيكربونات الصوديوم، توجد هذه المادة في معظم محلات العطارة، إلا أن القليل من الناس من يعرف فائدتها، فهذا العنصر بما أنه قلوي يعمل علي معادلة الحموضة الزائدة سواء في المعدة او الدم، مما يساعد على علاج الالتهابات وتنقية الجسم من السموم والشوارد الحرة، ويتم استخدام ملعقة صغيرة علي لتر ماء نقي، يمكن استخدامه علي مدار اليوم بمعدل كوب كل ثلا ث أو أربع ساعات.


ونظراً لكون السبب الرئيسي للحموضة هو نمط الحياة ، فإن العلاج الأكثر أهمية هو تغيير هذا النمط، لذا وجب التنبيه والفات النظر إلي أنه ينبغي الالتزام ببعض النصائح التي تُساهم في تغيير هذا النمط.


نصائح وإرشادات تساعد في تغيير نمط الحياة والعادات الغذائية لمن يعانون من الحموضة وتساعد في الوقاية من الإصابة بالحموضة : 


- العمل على فقدان الوزن إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة 

- الحفاظ علي تناول لغذاء الصحي .

- العمل علي انتظام مواعيد الوجبات مع وجود وقت من ساعتين إلي ثلاث ساعات بين وجبة العشاء والنوم.

- تناول وجبات منتظمة صغيرة

- اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات، والإبتعاد عن الحلويات والسكريات.

- تجنب الأطعمة التي تسبب الحموضة مثل البصل الخام وعصير الحمضيات والتوابل الحارة

- الإقلال من الكافيين والمشروبات الغازية

- تجنب النوم على الجانب الأيمن باستمرار

- الإقلاع عن التدخين والكحول

- الحفاظ على ممارسة الرياضة بصفة مستمرة

- تجنب الضغوط النفسية، والإبتعاد عن التوتر والقلق

- الإبتعاد عن تناول الأدوية التي تزيد من افراز الحمض المعدي


ولكن يجب التنبيه إلي أنه يمكن الإعتماد علي العلاجات المنزلية في الحالات البسيطة التي سرعان ما تزول أعراضها باستخدام بعض الوسائل العلاجية البسيطة المتاحة لدي الجميع، إلا أنه في حال ما كانت الحالة شديدة لا ينبغي التراخي بل يجب الإسراع في إستشارة الطبيب لتجنب خطورة الأمر، إذ أنه يمكن الخلط بين أعراض الحموضة أو الارتجاع الحمضي (ارتجاع المريء) وبين بعض الشكاوي الأخري مثل مشاكل الرئة كالإلتهاب الرئوي أو الإنسداد الرئوي وكذلك بينها وبين النوبات القلبية كالذبحة الصدرية وقصور شرايين القلب، ولايمكن التفرقة بين تلك الأعراض إلا من خلال الطبيب المختص بعد مراجعة بعض الفحوصات المقترحة.


علاج ارتجاع المريء
علاج ارتجاع المرئ
علاج حموضة المعدة
علاج حرقة المعدة
علاج الحموضة بالأعشاب
علاج حرقة المعدة وارتجاع
علاج ارتجاع المرئ بالاعشاب 
لعلاج حرقة المعدة
علاجا لمعدة وارتجاع المريء
علاج ارتجاع المريء بالاعشاب
علاج حرقة المعدة المزعجة
علاج المعدة في رمضان
علاج المعدة والارتجاع بالاعشاب
علاج حموضة المعدة بالاعشاب
علاج حموضة المعدة والارتجاع
إستشاري علاج ارتجاع


عن الكاتب

Abada ashour

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

ايجى معلومات _ Egy-ma3lomat